الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

إيتو يعتدي على يوتيوبر جزائري في الدوحة وزير الاتصال يستقبل سفير روسيا الرئيس تبون: أدرك طموحات الشعب لعدالة حقة وجزائر جديدة تسليم 384 مركبة من علامتي SNVI و مرسيديس بنز

::: من يحمي أطفال فرنسا ؟ ::: يوم :2018-12-09

من يحمي أطفال فرنسا ؟

صدمتنا الصور الآتية، من عاصمة الجن والملائكة، التي تظهر أطفالا في سن الزهور، يرفعون أيديهم فوق رؤوسهم، في حركة قمع وإذلال لهم من قبل السلطات الفرنسية، مخلفة في أذهاننا عشرات الأسئلة التي لا نجد إجابة واضحة لها ..على غرار من يحمي هؤلاء الأطفال من بطش وجنون النظام الفرنسي ؟!.  



بالأمس القريب، كانت باريس تدعو إلى اجتماع لمجلس الأمن وتطبيق البند السابع، بمجرد خروج مئتي شخص في  الدول العربية، وتصوت بكل بساطة لصالح ضرب وتدمير بلدان بأكملها بحجة الحرية والديمقراطية، التي ضحكوا بهما على شبابنا في المجتمعات العربية بشعراتها الرنانة، على غرار الربيع العربي ..الخ والتي  بدل إن تقطف الزهور قطفت الدمار والخراب !!.
 



هنا يبرز سؤال أخر، هل سيتجرأ قادة الدول العربية لعقد اجتماع طارئ لما يسمى بالجامعة العربية، لدعوة ماكرون بالرحيل والاستجابة للخريف الفرنسي !!

 


في كل الحالات على شعوبنا استيعاب الدرس، من خلال الذي يحدث اليوم في فرنسا، هذه الأخيرة تحولت بين عشية وضحاها إلى دولة قمعية بامتياز، بمجرد أن طالب شعبها بأدنى حقوق الكرامة والإنسانية !.


 
 

هذا لا يعني تبرير القمع في حق المتظاهرين في أي دولة من الدول العربية، لكن يبقى السؤال المطروح هو أين اختفى مجلس الأمن ومنظمات حقوق الإنسان من ما يبث عبر وسائل الإعلام، من قمع لمطالب اجتماعية واقتصادية عادية، ومتى ستتحرك من اجل إنصاف الشعب الفرنسي، وكذلك حماية أطفال فرنسا من غطرسة ماركون وحكومته؟ ! .


 
  

 

بحبر : وائل دعدوش

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010