الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

🚨🟢 👈 الفريق أول السعيد شنقريحة يشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية"زوبعة الهقار 2024" ببرج باجي مختار

على أتباع المخزن الالتفات نحو قصرهم وملكهم غالي: إعلان الجمهورية الصحراوية تجسيد ميداني لإرادة الشعب مجاهد: قضية الصحراء الغربية هي قضية أطماع وهيمنة شنقريحة يشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي

ملفات ::: المياه المعدنية تثقل كاهل الجزائريين‭!‬ ::: يوم :2018-09-03

بسبب هاجس الكوليرا والتخلي‮ ‬عن مياه الحنفيات‮ ‬

المياه المعدنية تثقل كاهل الجزائريين‭!‬

باتت المياه المعدنية عبئا آخرا‮ ‬يضاف للعائلات الجزائرية وأمرا‮ ‬يثقل كاهلهم،‮ ‬وذلك نتيجة ما خلفته الكوليرا من تداعيات ومخاوف في‮ ‬أوساط الجزائريين والذين تخلو عن مياه الحنفيات واستبدلوها بقارورات المياه المعدنية والتي‮ ‬استنزفت جيوبهم منذ ظهور وباء الكوليرا في‮ ‬الفترة الأخيرة‮.‬


يواجه الجزائريون مخاوف عديدة تتعلق بداء الكوليرا والذي‮ ‬فرض عليهم التخلي‮ ‬عن مياه الحنفيات كونها السبب الرئيسي‮ ‬المشتبه فيه في‮ ‬انتشار الكوليرا،‮ ‬ما جعل الكثيرين‮ ‬يتجهون نحو اقتناء المياه المعدنية والتي‮ ‬حلت محل مياه الحنفيات في‮ ‬الشرب،‮ ‬إذ لا‮ ‬يكاد شخص‮ ‬يتسوق دون أن‮ ‬يقتني‮ ‬كميات كبيرة من المياه المعدنية،‮ ‬ليصبح اقتنائها ضرورة وأمرا اعتياديا،‮ ‬إذ لا‮ ‬يكاد شخص‮ ‬يمر بالمحلات أو بالأسواق إلا ويقتني‮ ‬معه قوارير المياه المعدنية،‮ ‬أو التوجه إلى الأسواق خصيصا للحصول عليها‮. ‬وبين هذا وذاك،‮ ‬فإن المياه المعدنية وباعتبار أن الأشخاص‮ ‬يستهلكون شرب المياه بصفة مستمرة،‮ ‬فإن ذلك‮ ‬يكلفهم أموالا طائلة،‮ ‬وهو ما أشار إليه المواطنون ممن التقيناهم،‮ ‬والذين أشاروا بلسان واحد أن اقتناء المياه المعدنية‮ ‬يوميا أرهق كاهلهم،‮ ‬بحيث أضاف إلى الكثيرين أعباء ومصاريف هم بغنى عنها في‮ ‬ظل ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية الأخرى بالمقابل‮. ‬ولم‮ ‬يقتصر الأمر على هذا فحسب،‮ ‬ليمتد إلى عمد بعض التجار الجشعين إلى رفع أسعار قوارير المياه المعدنية بمعدل‮ ‬5‮ ‬و10‮ ‬دنانير للقارورة،‮ ‬ما سيكلف المواطن أتعابا إضافية هم بغنى عنها وخاصة ذوي‮ ‬الدخل المحدود والعائلات التي‮ ‬يفوق عددها الثلاثة أفراد أو أربعة ما‮ ‬يفرض كمية أكبر من المياه،‮ ‬وهو ما أطلعنا إليه مراد رب أسرة،‮ ‬ليقول في‮ ‬هذا الصدد بأن لديه خمسة أطفال ويخشى على سلامتهم باقتنائه للمياه المعدنية،‮ ‬ليضيف بأن ذلك استنزف جيوبه وخاصة مع اقتراب الدخول المدرسي‮ ‬والذي‮ ‬يفرض مصاريف بدوره‮. ‬وتبقى المياه المعدنية خلال هذه الفترة مصدر أرق للعائلات الجزائرية والتي‮ ‬تسعى للحفاظ على سلامتها وتجنب هاجس الكوليرا من خلال اقتناء المياه المعدنية بصفة مستمرة بالموازاة ما‮ ‬يقابلها من استنزاف رهيب للجيوب‮.

 

عائشة القطعة‮ ‬

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010