الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

🔴🟢⬅ كورونا: 102 إصابة جديدة ⬅ 0 وفاة في الجزائر 🇩🇿 خلال 24 ساعة

وهران: غلق شاطئ عين فرانين وضع حجر الأساس لمشروع أول مسجد أخضر بالجزائر مديرية الضرائب تدعو المعنيين بنظام الضريبة الجزافية الوحيدة إلى التصريح ارتفاع حصيلة العدوان الصهيوني على غزة إلى 41 شهيداً

روبورتاج ::: حظـــائر عشوائـــية تــنغـــص‮ ‬يوميات الجـــــــزائـــريــــين‭!‬ ::: يوم :2017-06-18

أصحابها‮ ‬يحاصرون العديد من المراكز التجارية والمحلات‮ ‬

حظـــائر عشوائـــية تــنغـــص‮ ‬يوميات الجـــــــزائـــريــــين‭!‬

‭-‬‮ ‬الباركينغ‮ ‬يفرض قبضته على الأسواق والمحلات بالبليدة


‭- ‬إحصاء‮ ‬14‮ ‬حظيرة‮ ‬غير شرعية بالعاصمة منذ بداية رمضان‮ ‬


تشهد العديد من البلديات بداية الشهر الفضيل،‮ ‬انتشارا واسعا للحظائر العشوائية وذلك تزامنا والنشاط الكبير المسجل خاصة خلال الفترة الليلية،‮ ‬حيث أعرب العديد من المواطنين في‮ ‬حديثهم لـ السياسي‮ ‬عن تذمرهم الشديد من الوضع بسبب الطريقة التي‮ ‬يفرضها أصحاب الحظائر دون وجه حق،‮ ‬مناشدين بذلك السلطات المحلية القضاء على الظاهرة من خلال إنشاء حظائر منظمة‮. ‬رغم الإجراءات الردعية التي‮ ‬باشرتها المصالح الولائية بالعاصمة وبالتعاون مع مصالح الآمن للقضاء على ظاهرة الحظائر العشوائية،‮ ‬إلا أن اغلب طرقات العاصمة تسجل انتشارا كبيرا للظاهرة خاصة مع حلول الشهر الفضيل وذلك لما تشهده الطرقات من حركة مرورية خاصة خلال الفترة الليلة،‮ ‬من جهتهم أعرب العديد من المواطنين ممن التقتهم‮ ‬السياسي‮ ‬عن تذمرهم الشديد من احتكار أصحاب الحظائر العشوائية للطرقات وفرض أسعار تفوق في‮ ‬كثير من الأحيان‮ ‬100‮ ‬دج،‮ ‬مطالبين بدورهم المسئولين القضاء على الظاهرة وإنشاء حظائر قانونية بطرقات العاصمة‮.‬


‭-‬‮ ‬الباركينغ‮ ‬هاجس سكان الحراش‮ ‬


استنكر سكان الحراش الانتشار الواسع للحظائر العشوائية،‮ ‬مشيرين بدورهم إلى تنامي‮ ‬ظاهرة انتشار المواقف العشوائية للسيارات عبر العديد من أحياء وشوارع البلدية خلال الشهر المبارك،‮ ‬اذ بات بعض الشباب‮ ‬يفرضون منطقهم على أصحاب السيارات االذين‮ ‬يجدون أنفسهم مجبرين على تحمل أعباء إضافية‮ ‬يوميا تثقل كاهلهم،‮ ‬حيث اشتكى سكان بلدية الحراش ومرتادو أحيائها من اتساع رقعة انتشار المواقف العشوائية للسيارات بشكل رهيب امام التجمعات السكانية والمحلات التجارية‭.‬‮ ‬الأمر الذي‮ ‬بات‮ ‬يستدعي‮ ‬تدخل السلطات المحلية لصد تجاوزات بعض الشباب من حراس هذه الأخيرة الذين أضحوا‮ ‬يشكلون خطرا على‮ ‬يوميات أصحاب السيارات بسبب إجبارهم على دفع مستحقات الركن واحتكار الأرصفة والطرقات،‮ ‬كما أكد أصحاب المحلات التجارية فقدانهم للكثير من الزبائن نظرا لتخوفهم من دفع قيمة‮ ‬100‮ ‬دج في‮ ‬كل مرة‮ ‬يودون التوقف بالقرب من المحلات لاقتناء مستلزماتهم خلال الفترة الليلة وبعد انقضاء صلاة التراويح أين تشهد المدينة حركة كبيرة،‮ ‬من جهتهم استاء مرتادو مستشفى‮ ‬زميرلي‮ ‬من الموقف العشوائي‮ ‬المتواجد بالقرب من المستشفى،‮ ‬والذي‮ ‬يشهد ضغطا كبيرا بسبب ضيقه واحتلاله من طرف بعض الشباب الذين حوّلوه إلى موقف لركن السيارات،‮ ‬اذ‮ ‬يلزم أي‮ ‬شخص‮ ‬يود ركن سيارته بدفع مقابل محملين بذلك المسئولية لغياب دور السلطات المحلية التي‮ ‬تعد الجهة الوحيدة المخولة بتنظيم العملية من خلال إنشاء حظائر منظمة نضير ما تشهده المنطقة من حركة كبيرة‮.‬


‭-‬‮ ‬إحصاء‮ ‬48‮ ‬نقطة لركن السيارات بالحراش‮ ‬


من جهته،‮ ‬أكد رئيس بلدية الحراش،‮ ‬مبارك عليك في‮ ‬اتصال لـ السياسي‮ ‬،‮ ‬أن مصالح البلدية أحصت‮ ‬48‮ ‬نقطة لتوقف السيارات،‮ ‬مشيرا في‮ ‬السياق ذاته،‮ ‬الى‮  ‬أنه تم إحصاء الشباب العامل بها لتوظيفهم على مستوى البلدية كحراس نظاميين،‮ ‬اذ ستتم عملية التوظيف حسب اقامة المستفيد من العملية الذين ستكون لهم الاولوية للتوظيف المباشر‮.‬


‭-‬‮ ‬الحظائر العشوائية نقطة سوداء بالبليدة‮ ‬


تنقلت‮ ‬السياسي‮ ‬إلى بلدية البليدة التي‮ ‬تشهد هي‮ ‬الأخرى انتشارا واسعا للحظائر العشوائية خاصة وسط المدينة،‮ ‬حيث استأنفنا جولتنا الاستطلاعية بالمكان المعروف بزنقة العرب التي‮ ‬شد انتباهنا وللوهلة الاولى بها الانتشار الواسع للمركبات خلال الفترة الليلية والتي‮ ‬يتولى عدد من الشباب تنظيم وحراسة المركبات المتواجدة بالمكان جراء دفع مستحقات تصل الى‮ ‬150‮ ‬دج،‮ ‬خاصة ان المكان‮ ‬يحوي‮ ‬سوقا شعبيا‮ ‬يعد قبلة العديد من قاطني‮ ‬المنطقة والولايات‮  ‬المجاورة لبلدية البليدة،‮ ‬وهو الوضع ذاته الذي‮ ‬سجلته زيارتنا الى المركز التجاري‮ ‬توب شوب‮ ‬المتواجد وسط مدينة البليدة الذي‮ ‬تحولت الحظائر العشوائية به إلى نقطة سوداء تؤرق مرتادي‮ ‬المكان من مختلف بلديات الولاية وحتى الولايات المجاورة لها‭.‬‮ ‬من جهتهم،‮ ‬عبر عدد من أصحاب المركبات عن استيائهم من الوضع الذي‮ ‬تحول إلى مصدر قلق حيث أكد أحد المواطنين تعرضه للاعتداء وتحطيم سيارته بسبب رفضه لدفع ضريبة الركن الغير قانونية،‮ ‬كما ذكر متحدث آخر لـ السياسي‮ ‬إصابة طفلة رضيعة من بلدية الصومعة لجرح عميق على مستوى الوجه بسبب رفض والدها دفع المستحقات وهو الوضع الذي‮ ‬بات‮ ‬ينذر بالخطر‮. ‬كما استنكر ذات المتحدثين تجاهل السلطات المحلية للوضع على الرغم من أن بلدية البليدة باتت من بين البلديات التي‮ ‬تحوي‮ ‬عددا واسعا من الحظائر العشوائية‮.‬


‭-‬‮ ‬الحظائر العشوائية تكتسح وسط أم البواقي


‭ ‬يغتنم عشرات الشباب البطالين فرصة وجود مساحة فارغة لاستغلالها وتحويلها إلى حظيرة للسيارات،‮ ‬معتمدين في‮ ‬ذلك على الأسعار التي‮ ‬تناسب جيوبهم دون وجود رادع قانوني‮ ‬يمنعهم،‮ ‬حيث تشهد العديد من أحياء بلدية أم البواقي‮ ‬انتشارا واسعا للحظائر العشوائية التي‮ ‬تفرض على المواطنين ممن‮ ‬يقصدون مختلف البلديات لقضاء حاجياتهم،‮ ‬وهو الوضع الذي‮ ‬تفاقم مع حلول الشهر الفضيل خاصة في‮ ‬أيامه الأخيرة أين تعرف المحلات التجارية حركة كبيرة وهو الوضع الذي‮ ‬بات‮ ‬يثير‮ ‬غضب المواطنين،‮ ‬الذين‮ ‬يجدون أنفسهم مجبرين على دفع الثمن الذي‮ ‬يفرضه أصحاب الحظائر‮ ‬غير الشرعية،‮ ‬بهدف حراسة مركباتهم التي‮ ‬قد تتعرض للسرقة،‮ ‬خاصة ببعض البلديات الكبيرة على‮ ‬غرار عين البيضاء وعين فكرون وعين مليلة وحتى عاصمة الولاية‮. ‬ونظرا لغياب سلطة رقابية تضع حدا نهائيا لانتشار الحظائر‮ ‬غير الشرعية للسيارات،‮ ‬فإنّ‮ ‬الظاهرة لا تزال تجد طريقها داخل أحياء جل البلديات،‮ ‬حيث‮ ‬يستولي‮ ‬الشباب البطال على أرضيات،‮ ‬مساحات،‮ ‬فضاءات شاغرة وحتى على أرصفة الطرقات ليحوّلوها إلى حظائر لركن السيارات،‮ ‬كما لم تسلم المساحات المتواجدة بأحيائهم من أيادي‮ ‬الشباب الذين‮ ‬يبتزون الغرباء القاصدين مختلف البلديات لاقتناء أغراضهم المتعددة‭.‬‮ ‬وبهذا الصدد،‮ ‬سجّلنا انتشارا رهيبا للحظائر‮ ‬غير الشرعية بالبلديات ذات الطابع التجاري،‮ ‬على‮ ‬غرار عين مليلة وعين كرشة وعين فكرون،‮ ‬بالإضافة إلى عين البيضاء،‮ ‬كما أكّد بعض المواطنين المتضرّرين من هذه الظاهرة في‮ ‬حديثهم لـ السياسي‮ ‬تفاقمها،‮ ‬مشيرين أنها تتسبب في‮ ‬مشاكل كثيرة للقاطنين داخل تلك الأحياء،‮ ‬خاصة عند نهاية الأسبوع،‮ ‬ورغم الإجراءات التي‮ ‬بادرت بها بعض البلديات للحد من هذه الظاهرة،‮ ‬إلا أنها عادت إلى الواجهة أيام قليلة قبل حلول الشهر الفضيل‮.‬


‭-‬‮ ‬مصالح الأمن تواصل محاربة ظاهرة الحظائر العشوائية‮  ‬


الجدير بالذكر أن مصالح امن العاصمة أحصت خلال الأسبوعين الأولين من الشهر الفضيل‮ ‬14‮ ‬حظيرة‮ ‬غير شرعية،‮ ‬حيث قامت ذات المصالح خلال العشر الأوائل من شهر رمضان عملية إيقاف أصحاب الحظائر وسماعهم على محاضر رسمية ليتم تقديمهم أمام العدالة،‮ ‬في‮ ‬حين تتابع مصالح الأمن العملية لمحاربة الظاهرة والتي‮ ‬تندرج في‮ ‬إطار الحملات التي‮ ‬تشنها مصالح أمن العاصمة للتصدي‮ ‬ومكافحة الحظائر العشوائية وتحريرها من قبضة مستغليها بطريقة‮ ‬غير قانونية،‮ ‬مع التركيز على خصوصية شهر رمضان الكريم لتأمين راحة المواطنين‮.

 

روفية‮. ‬ب

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010