الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

🚨🟢 👈 الفريق أول السعيد شنقريحة يشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية"زوبعة الهقار 2024" ببرج باجي مختار

على أتباع المخزن الالتفات نحو قصرهم وملكهم غالي: إعلان الجمهورية الصحراوية تجسيد ميداني لإرادة الشعب مجاهد: قضية الصحراء الغربية هي قضية أطماع وهيمنة شنقريحة يشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي

الرياضة ::: الفاف تكشف كواليس أزمة بلماضي ::: يوم :2024-02-01

أعلنت طي ملفه نهائيا و البحث عن مدرب جديد

الفاف تكشف كواليس أزمة بلماضي

بلماضي سجل حصيلة مخيبة..و غادر تاركا الاتحادية بلا رد    أعلنت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (الفاف) في بيان لها أنها تعتزم خوض تحد جديد مع مدرب جديد و طاقم فني جديد سيتم تعيينهما قريبا على رأس المنتخب الوطني بعد مغادرة جمال بلماضي لأرض الوطن دون أن يرد على اتفاق فسخ العقد وديا. كما أوضحت الاتحادية أنها تسجل بأسف و خيبة أمل مسار المنتخب الوطني غير المشرف الذي لم يكن في مستوى تطلعات الشعب الجزائري خلال الجولة الأولى من المجموعات في كأس إفريقيا للأمم ( كان كوت ديفوار 2023)، مشيرة إلى أنه بالنظر إلى الوسائل والظروف المادية التي وفرتها الدولة و الاتحادية الجزائرية لكرة القدم كان من المشروع توقع بالمقابل نتائج متميزة.  وبالنسبة للاتحادية، يتعلق الأمر بالمرة الثانية على التوالي (كان 2021 و كان 2023) التي يفشل فيها المنتخب الوطني في اجتياز الدور الأول و يحتل المركز الرابع والأخير في المجموعة معتبرة أن هذا الفشل يعتبر فشل مبين، مؤلم و يصعب تقبله ناهيك عن الفشل في التأهل لكأس العالم 2022 . و إدراكا منها لثقل مسؤولياتها وواجبها في حماية مصالح المنتخبات الوطنية و كرة القدم الجزائرية، تدخلت الاتحادية من خلال رئيسها وليد صادي لاستدعاء الناخب الوطني جمال بلماضي في بواكي (كوت دي فوار) غداة الإقصاء المرير في الجولة الأولى لتوضيح أسباب هذه الهزيمة حيث تم التوصل إلى اتفاق متبادل يقضي بفسخ العقد وديا ، يضيف بيان الاتحادية الجزائرية لكرة القدم التي أكدت أن المحادثات التي شرع فيها في بواكي كان من المفروض أن تفضي، بعد عودة الوفد إلى الجزائر، إلى توثيق اتفاق فسخ العقد وديا من طرف الناخب الوطني و طاقمه . وواصلت الاتحادية أنه في اليوم التالي، استجابت الأطراف المعنية لدعوة رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم من أجل التصديق على الاتفاق المبرم في كوت ديفوار ، مشيرة الى أن أعضاء الطاقم الفني قد أمضوا على اتفاق الفسخ وديا، باستثناء جمال بلماضي الذي تراجع بشكل مدهش مطالبا بوقت إضافي للتفكير، معتبرا أن الاتفاق في جانبه المالي لا يستجيب لتطلعاته . وبعد أربعة أيام، لم تتلق الاتحادية أي رد من المعني بالأمر الذي كان قد غادر التراب الوطني تاركا الاتحادية بلا رد ، كما أكدت مشيرة إلى انه بالنظر إلى كافة الوسائل المتاحة للمدرب الوطني من أجل تحقيق مشوار يليق بسمعة الفريق الوطني، سجلت مع الأسف الشديد حصيلة منافية  للتطلعات، من شأنها أن تؤثر سلبا على صورة الكرة الجزائرية . وجاء في البيان انه حرصا من الهيئة على وضع حد لدوامة الاخفاقات المتكررة، تم الاتفاق في بواكي على انفصال ودي بين الطرفين. فالمدرب الذي أعطى في بادئ الأمر موافقته بشأن هذا الخيار، لم يف بذلك . واعتبرت الاتحادية صمته ومغادرته التراب الوطني بمثابة رفض ، حيث تجد نفسها مجبرة على طي الصفحة نهائيا وخوض تحدي جديد مع مدرب جديد وطاقم فني جديد سيتم تعيينهما لاحقا . وخلص البيان أن الاتحادية تسجل هذا الموقف المؤسف وأنها تحتفظ لنفسها بحق استخلاص النتائج المشروعة ، من خلال العمل لحماية المصلحة الكبرى لكرة القدم الوطنية .

 

سمير.ب

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010