الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

هذا جديد قطاع الشؤون الدينية.. إعطاء إشارة إطلاق البنك الوطني للإسكان شرفة يدعو الفلاحين والمهنيين إلى التجند بقوة الجزائر تطلب عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي

وطني ::: المغرب يحاول زعزعة استقرار المنطقة.. بالمخدرات ::: يوم :2023-03-22

الممثلة الدائمة للجزائر لدى الأمم المتحدة بفيينا تندّد

المغرب يحاول زعزعة استقرار المنطقة.. بالمخدرات

نددت الممثلة الدائمة للجزائر لدى الأمم المتحدة بفيينا، فوزية بومعيزة مباركي، بالاستراتيجية التي ينتهجها المغرب لزعزعة استقرار الجزائر وبلدان المنطقة من خلال الاتجار بالمخدرات، محذرة المجتمع الدولي من التبعات الخطيرة لهذه الممارسات على السكان.
وعبرت السفيرة الجزائرية في كلمة لها أمام الدورة الـ 66 للجنة الأممية للمخدرات التي جرت بفيينا، عن انشغالات الجزائر بخصوص الاتجار بالمخدرات في المنطقة.
وذكرت في هذا الخصوص، بأنّ الجزائر تحجز كل سنة كميات كبيرة من القنب الهندي، حيث استطاعت ان تحجز في سنة 2022، اكثر من 58 طنا من صمغ القنب الهندي القادم من المغرب، فضلا عن 5 اطنان من عشبة القنب و94 كيلوغرام من بذور القنب و2485 نبتة من القنب.
كما أكدت سفيرة الجزائر بالنمسا، ان هذه الارقام تشير إلى وجود استراتيجية حقيقية لزعزعة البلاد، عبر استهداف شبابها، متأسفة للتزايد السنوي لكميات المخدرات القادمة من المغرب .
وتابعت السيدة بومعيزة مباركي تقول، ان المغرب كأول منتج عالمي للقنب الهندي، قد اصبح بلد عبور هام لأنواع اخرى من المخدرات، مؤكدة ان بلدان اخرى مجاورة تعاني هي الاخرى من هذا الاكتساح.
كما ذكرت السفيرة الجزائرية، ان الجزائر قد حذرت المجتمع الدولي من الاثار الخطيرة لإعادة تصنيف القنب الهندي وصمغ القنب ، متأسفة لسحبها من الجدول الرابع من الاتفاقية الدولية الموحدة للمخدرات لسنة 1961 والابقاء عليها في الجدول الاول من هذه الاداة.
وتابعت تقول انه لم يعد من الممكن السكوت امام العدوانية المتزايدة للمغرب، حيث ان غزو القنب الهندي والكوكايين والمخدرات والإكستازي أصبحت تعد وسيلة من وسائل الاعتداء .
ويشير التقرير العالمي حول المخدرات لسنة 2022، إلى ان نسبة الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية ونسب الانتحار المقرون بالتعاطي المنتظم للقنب الهندي قد ارتفعت عبر العالم، وكذلك الامر بالنسبة لعدد الأشخاص المعالجين في المستشفيات، وقد اشار 40 بالمائة من البلدان إلى ان القنب الهندي هي المادة المرتبطة بأكبر عدد من الاضطرابات الخاصة باستعمال المخدرات .
وتابعت السفيرة الجزائرية ان هذا المساس بالصحة العمومية والذي يستهدف فئتي المراهقين والشباب، ينطوي على تهديدات تطال الاقتصاد والامن الجزائريين، مضيفة ان مخابر التحليل قد اظهرت ان القنب الهندي القادم من المغرب يتضمن نسب عالية من مادة دلتا -9 -و التي تقدر بـ49.5 بالمائة .
كما استعرضت الوسيلة المنتهجة من الجانب المغربي لجعل العرض اكثر اغراء، حيث يتم اقتراح الدفع المؤخر أي عدم دفع قيمة البضاعة الا بعد بيعها وهو اجراء يؤكد -حسب ذات المسؤولة- إلى أي مدى استطاعت هذه التجارة ان تخرج من اطار الجريمة المنظمة العابرة للأوطان لتصبح سلاحا للدمار الشامل .
وأضافت قائلة، ان الجزائر تأمل في دق ناقوس الخطر من اجل الحد من هذه الآفة، وتؤكد على ضرورة وأهمية تكثيف الجهود لمواجهة ارتفاع العرض والطلب، وكذا الاتجار غير المشروع بالمواد الخاضعة للرقابة الدولية ، مؤكدة ان ارتفاع التدفقات المالية غير المشروعة المرتبطة بالاتجار بالمخدرات وتبعاتها على اقتصاد وامن البلدان، يستوقف المجتمع الدولي في هذا الموضوع.
كما أشارت السيدة بومعيزة مباركي، انه فضلا عن نتائجها الهدامة المؤكدة، فإنّ الاتجار بالمخدرات له ارتباط واضح بأشكال أخرى من الجريمة المنظمة سيما منها الفساد والاتجار بالبشر وتبييض الأموال وتمويل الإرهاب.
وخلصت في الأخير إلى التأكيد، بأنّ الامر مثير للقلق لاسيما على السلم والأمن الدوليين .

 

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010