الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

🔴 الرئيس عبد المجيد تبون: خدمة المواطن ينبغي أن تكون وراء كل مسعى لبناء جزائر جديدة

فيتو أمريكي ضد المشروع الجزائري بمجلس الأمن رئيس الجمهورية يترأس اجتماعا حول مناطق التجارة الحرة رئيس الجمهورية: خدمة المواطن ينبغي أن تكون جوهر كل جهد هذه ميزانية قطاع الأشغال العمومية في 2024

عين على القدس ::: فلسطين تجدّد دعوة المجتمع الدولي لإيقاف التصعيد الإسرائيلي ::: يوم :2023-02-02

دعت لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني

فلسطين تجدّد دعوة المجتمع الدولي لإيقاف التصعيد الإسرائيلي



جدّد المندوب الدائم لفلسطين لدى الأمم المتحدة، رياض منصور، أمس، دعوة المجتمع الدولي بضرورة التدخل الفوري، ووقف تصعيد دولة الاحتلال الإسرائيلي، وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، مشيرًا إلى أنه منذ مطلع العام الجاري استشهد 35 فلسطينياً، بينهم 8 أطفال وسيدة، إلى جانب إصابة المئات. جاء ذلك في ثلاث رسائل متطابقة بعثها منصور إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن للشهر الجاري اليابان ، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، حول تصعيد الكيان الصهيوني من اعتداءاته على الشعب الفلسطيني الذي يعرض السلم والأمن الإقليميين والدوليين للخطر. وبحسب إفادات وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، تطرّق منصور إلى جرائم المستوطنين التي تعتبر جزءاً ممنهجاً ترعاه إدارة الاحتلال الصهيوني، وتعمل على زيادة تسليحهم، في ظل إفلاتها من العقاب، في انتهاك جسيم للقانون لدولي ، مشيراً إلى أنّ الكيان الصهيوني أعلن عن إجراءات غير قانونية أخرى تصل إلى حد العقاب الجماعي، إلى جانب تصريحات بشأن نيتها تكثيف الاستيطان، وتسهيل وصول المستوطنين إلى الأسلحة، نتيجة لقرار طلب الحصول على فتوى من محكمة العدل الدولية . وجدّد منصور دعوته للمجتمع الدولي للتحرك بسرعة لدعم القانون الدولي ووقف الانتهاكات الصهيونية الجسيمة، بما في ذلك جميع أعمال الترحيل والتهجير القسري، والتطهير العرقي وسياسات العقاب الجماعي، والحصار المفروض على قطاع غزة، واحتجاز الآلاف من الأسرى، وهدم المنازل والممتلكات، وجميع أعمال الاستعمار غير القانوني في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية. وشدّد المندوب الدائم لفلسطين لدى الأمم المتحدة، على ضرورة خضوع الكيان الصهيوني للمساءلة، خاصة وأنه لا يتمتع بأي حقوق سيادية في الأرض الفلسطينية المحتلة .   +حركة الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا تندد بلامبالاة وسائل الإعلام الغربية أعربت حركة الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا عن تنديدها ب لامبالاة وسائل الاعلام الغربية أمام المعاناة التي يكابدها الشعب الفلسطيني, معبرة عن استيائها من التغطية الاعلامية الانتقائية لمآسي الانسانية, على خلفية التصعيد الصهيوني الذي جعل من يناير 2023 الشهر الاكثر دموية في الضفة الغربية المحتلة منذ سنة 2015. في هذا الصدد, كتب الامين العام لحركة الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا, ناصر خباط, في مساهمة له, حول الوضعية السائدة في فلسطين, انه في ارض الانسانية اصبح العنف اليوم, ممارسة رائجة و ان الاخطر من العنف هو اللامبالاة سيما لامبالاة وسائل الاعلام . و اضاف ان وسائل الاعلام هذه, اصبحت وسيلة مشوهة للمعلومة الحقيقية, مما ينزع عن هذه الاخيرة ماهيتها الحقيقية, ليجعل منها مجرد دعاية في خدمة الايديولوجيات السياسية المنحرفة عن مسارها . كما ادان الامين العام للحركة, سياسة الكيل بمكيالين التي تنتهجها مختلف وسائل الاعلام في معالجتها للمعلومة المتعلقة بمختلف المآسي عبر العالم. و تابع السيد خباط, ان اختيار اي مأساة انسانية تستدعي التغطية الاعلامية لها عبر العالم, يتطلب غض الطرف الارادي عن كل المآسي الاخرى بشكل مجحف و ظالم , مشيرا الى ان التغطية الاعلامية الانتقائية للمآسي الانسانية لا تخلوا من عواقب . كما اشار الى ان تصنيف المآسي, و تفضيل أعمال انقاذ على اخرى يؤدي الى تأخير ديمقراطيتنا, مؤكدا ان التعاطف الحقيقي يذرف دموعه امام كل مأساة بدون تمييز وبدون ابعاد متغيرة او دعاية سياسية . ان الموضوعية تستدعي كذلك ان يصبح الاسى الناجم عن الازمة في أوكرانيا اكثر قوة امام الاحتلال الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني, و ان كل روح تزهق تؤدي الى نفس الاحتلال الذي يعاني منه الشعب الفلسطيني و ان كل روح تزهق تخلف نفس الحزن بغض النظر عن العرق و الدين و لون كل واحد . و اضاف يقول في ذات الصدد, ان الحياد الاعلامي, اصل المعلومة الجيدة, لا يتجرا على تسمية الاحتلال بمصطلح اخر غير اسمه الحقيقي, و انه لا يمكن تحويل الاموات الى نزاعات و ارادة الشعوب في الاستقلال تصبح لا تمت بصلة الى الاعمال +الارهابية+ . و تابع قوله السيد خباط, انه بدون هذا الحياد, تصبح المعلومة مجرد وهم اعلامي و وسيلة ماكرة للتلاعب , مضيفا ان القضية الفلسطينية ماتت مرتين على الاقل, الاولى بسبب البربرية و الثانية جراء الصمت الاعلامي الفاضح . و تأتي مساهمة الامين العام لحركة الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا في الوقت الذي يستمر فيه الكيان الصهيوني بتكثيف قمعه تجاه الفلسطينيين. و كانت وزارة الصحة الفلسطينية قد اشارت الاثنين, الى ان يناير 2023 يعد الشهر الاكثر دموية في الضفة الغربية المحتلة منذ سنة 2015, حيث استشهد خلالها اكثر من 35 فلسطينيا برصاص الجيش الصهيوني.    الفصائل الفلسطينية تثمن إعلان الجزائر ثمنت الفصائل الفلسطينية إعلان الجزائر المنبثق عن المؤتمر ال17 لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، خاصة ما تعلق بالتأكيد على مركزية القضية الفلسطينية وتوحيد الجهود من أجل حصول فلسطين على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، مشيدين بالدور الطلائعي للجزائر في لم الشمل الفلسطيني وخدمة القضايا العربية و الاسلامية. و في هذا الاطار, ثمن الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية, مصطفى البرغوثي, في تصريح تأكيد اعلان الجزائر , الذي توج المؤتمر ال17 لاتحاد مجالس منظمة التعاون الإسلامي المنعقد بالجزائر يومي الأحد و الاثنين, على دعم الجهود الفلسطينية في الأمم المتحدة من أجل الحصول على العضوية الكاملة في الجمعية العامة. و قال في السياق: نبارك جهود الجزائر الشقيقة برئاسة الرئيس عبد المجيد تبون التي كانت ومازالت مواقفها دائما في طليعة المواقف المؤيدة للشعب الفلسطيني , شاكرا جهودها المتواصلة لتحقيق الوحدة الوطنية وتطبيق الاتفاق الذي وقعت عليه الفصائل الفلسطينية خلال اجتماعها في الجزائر شهر اكتوبر الماضي. و أكد أن موقف الجزائر تجاه فلسطين هو موقف وطني من الطراز الأول, وهو أكثر المواقف تضامنا مع الشعب الفلسطيني , كما أن الشعب الجزائري, يضيف, هو أكثر الشعوب التي تفهم نضال الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال, لأنه مر بظروف مماثلة . من جهته, ثمن ممثل حركة حماس في الجزائر, محمد عثمان, ما ورد في اعلان الجزائر , لا سيما ما تضمنه من دعوات لتمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة جميع حقوقه المشروعة, كما ثمن أيضا الدعوة الى اتخاذ اجراءات فورية لرفع الحصار المفروض على قطاع غزة ووقف النشاطات الاستيطانية في الضفة الغربية والانتهاكات بحق المسجد الأقصى والقدس. و أشاد في السياق بترحيب رؤساء المجالس وأعضاء الوفود المشاركة ب اعلان الجزائر المنبثق عن مؤتمر لم الشمل الفلسطيني الذي انعقد في الجزائر, وكذلك دعوة الفصائل للالتزام بتنفيذ بنود ما جاء في الإعلان لتحقيق الوحدة الفلسطينية. و دعا في هذا الصدد الى وضع هذه الدعوات موضع التنفيذ من خلال الشروع في خطوات عملية والتواصل مع الجهات التنفيذية داخل كل دولة من الدول الاعضاء الذين عبر ممثلو شعوبها عن نبض الامة الحقيقي تجاه القضية الفلسطينية .    الوحدة من أجل التصدي للحكومة الصهيونية المتطرفة     الى ذلك, أشاد مسؤول العلاقات الخارجية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين, جمال صافي, بدعم الجزائر ومساندتها الدائمة للقضية الفلسطينية ولكافة القضايا العالمية العادلة, قائلا: رمت الجزائر بكل ثقلها الدبلوماسي من اجل اعلان يشرف القضية الفلسطينية , معربا عن تقديره لكل المجهودات التي ما زالت متواصلة منذ القمة العربية السابقة, وقبلها اعلان الجزائر بخصوص لم الشمل الفلسطيني من أجل مواجهة الغطرسة الصهيونية. و ذكر في السياق بدعوة الرئيس تبون الى تبني موقف ثابت واضح للدفع بالقضية الفلسطينية الى الامام عبر كافة المنابر الاعلامية والدبلوماسية والدولية من أجل تمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه, وكذا الاسراع في تطبيق اعلان الجزائر , مؤكدا ان الوحدة و النضال هي العمود الرئيسي للتصدي للحكومة الصهيونية المتطرفة. بدوره, أشاد رئيس جمعية الاخوة والصداقة الفلسطينية-الجزائرية, أسعد قادري, ب اعلان الجزائر الذي أكد على دعمه لحق دولة فلسطين في الحصول على العضوية الدائمة في الجمعية العامة للأمم المتحدة, و ادانة جرائم الاحتلال الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني, وكذلك حق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس. و لفت الى أهمية هذا الاعلان الذي يأتي في ظل الهجمة الصهيونية الارهابية على الشعب الفلسطيني وفي ظل المتغيرات الدولية, معربا عن اسفه لهرولة البعض نحو التطبيع. كما لفت الى أن احتضان الجزائر لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي يؤكد اهمية الدور والدعم الذي تقدمه لقضايا الامة العربية والاسلامية بما فيها القضية الفلسطينية. كما ابرز في سياق ذي صلة, أهمية جهود الجزائر في لم الشمل الفلسطيني وتحقيق المصالحة الوطنية, لإرساء دعائم الوحدة الوطنية الفلسطينية في سبيل اقامة الدولة الفلسطينية, مؤكدا ان الشعب الفلسطيني صامد على ارضه وسيبقى يقاوم حتى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

 

عامر.ب

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010