الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

🔴 الفريق شنقريحة: بلادنا تعيش على وقع تحديات ورهانات جديدة غيّرت مفهوم الأمن والدفاع

اجتماع الحكومة يدرس ملف التطوير الرقمي الرئيس تبون يستقبل سفير نيجيريا بالجزائر توقيف المشتبه فيه بقتل ممرضة بالعاصمة الفريق شنقريحة يستقبل المدير العام لشركة روسية

المجتمع ::: تجهيز 44شاطئ مسموح للسباحة ببومرداس ::: يوم :2022-05-18

تحسبا لانطلاق موسم الاصطياف المقبل

تجهيز 44شاطئ مسموح للسباحة ببومرداس


يحياتن يؤكد على الحرص على مجانية الشواطئ  
  قام  يحي يحياتن، والي ولاية بومرداس رفقة رئيس المجلس الشعبي الولائي،مرفوقا بعدد من المدراء للقطاعات المعنية بزيارة ميدانية إلى  عدد من الشواطئ ببلديات الساحلية،الجهة الشرقية للولاية،بهدف  التحضير لموسم الاصطياف لسنة 2022 وضمان موسم في مستوى التوقعات،خاصة أن ولاية بومرداس بالنظر إلى مدنها الساحلية ومقوماتها السياحية تستقطب الكثير من السياح سنويا.حيث وقف الوالي على وضعية التحضيرات للشواطئ وأشغال التهيئة وتنظيفها العملية تسير على قدم وساق،بمشاركة عدة قطاعات ،تتضمن كل المديريات المعنية،بتوفير كل الوسائل المادية والبشرية التي تضمن تحضير لموسم الاصطياف بطريقة جيدة،وتدارك النقائص ،على غرار الإنارة العمومية تهيئة المسالك ،وتوفير وسائل الراحة على مستوى كل الشواطئ،وولاية بومرداس تتوفر على 44 شاطئا مسموحا للسباحة، على مستوى 10 بلديات ساحلية، ويمتد الشريط الساحلي بولاية بومرداس على مسافة 80.33 كلم والتي كانت البعض منها محل معاينة وتفقد من طرف الوالي منها شاطئ صالين الشرقي ببلدية اعفير، وشاطئ كل من صالين الغربي، حجرة الزاوش، شاطئ تاقدمت ببلدية دلس ،كما تم معاينة أيضا شاطئ الساحل ،شاطئ الأزرق، شاطئ السانية ببلدية سيدي داود. وببلدية كاب جنات تم تفقد شاطئ أولاد بونوة ،عبد الويرث، شاطئ مازر ،شاطئ المرجة ، كما تم معاينة أيضا شاطئ المساكن جنات ، شاطئ السطارة،شاطئ واد الغراف،شاطئ الازرق الكبير،شاطئ الحمادنة،اما ببلدية لقاطة فقد تم تفقد كل من شاطئ البحرية ،اليد الذهبية. وببلدية زموري وقف الوالي على عدد من شواطئ البلدية منها شاطئ غابة الساحل ،شاطئ التخييم ،شاطئ الكثبان الرملية ،شاطئ القبقاب ،شاطئ الدزيرة ،شاطئ الرمال الذهبية ، شاطئ بن يونس ، وبعدها تم التوجه الى بلدية الثنية اين تم معاينة كل من شاطئ واد الليم ،شاطئ الصغيرات ،اين تعرف التحضيرات وتيرة متقدمة ،على ان تتواصل الزيارة الميدانية لتشمل باقي الشواطئ قبل الافتتاح الرسمي لموسم الاصطياف.وهو ما جعل والي ولاية بومرداس  يقدم تعليمات لكل الجهات المعنية، خاصة مديرية السياحة والبلديات،بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل رفع كل العراقيل حتى تصبح هذه الشواطئ في وضعية جيدة. وعلى صعيد آخر قدم الوالي تعليمات لكل المصالح المعنية بضرورة اتخاذ كل الإجراءات اللازمة من أجل تفادي ظاهرة الاستيلاء على الأماكن العمومية على مستوى الشواطئ مع ضمان مجانية الدخول إلى كل الشواطئ كما أمر بضرورة إشراك الحركة الجمعوية، والمواطنين في عملية التنظيف الشواطئ. من جهته أكد الوالي أن الزيارة الميدانية تندرج ضمن التحضيرات للموسم الاصطياف وقد تم معاينة شواطئ الجهة الشرقية للولاية كمرحلة أولى لاطلاع  على عملية التحضير التي تقوم البلديات بالتنسيق مع مختلف القطاعات منها تهيئة وتنظيف الشواطئ وفتح المسالك لاستقبال المصطفين في أحسن الظروف لهذا الموعد الهام التي تنتظره العائلات بفارغ الصبر للقضاء العطلة السنوية ،مشيرا انه قدم توجيهات لكل مصالح البلديات والمؤسسات المعنية على غرار مديرية الأشغال العمومية، مدينات على ضرورة الانتهاء من كل التحضيرات في بداية شهر جوان، مع الحرص على أن يكون الدخول إلى مختلف الشواطئ مجانا وقد تم اتخاذ عدة تدابير مع الجهات المعنية لتوفير كل  الراحة والاستقبال الجيد لكل المصطافين. التأكيد على أهمية نظافة المحيط ومن جهة أخرى قدم والي الولاية خلال ترأسه إجتماع للوقوف على وضعية المحيط البيئي وتحسين الإطار المعيشي للمواطن لبلديتي ( بومرداس وكاب جنات)،  لكل الجهات المعنية توجهات لضبط مخطط عمل للمعالجة الفعالة لجميع النقاط السوداء، مشيرا إلى ضرورة الرفع من درجة الوعي لدى المواطن ومخاطبة روح المسؤولية والمبادرة لدى كافة الشركاء المحليين من أجل خلق آليات فعالة في إطار مبدأ وقيم الديمقراطية التشاركية، تسمح بمتابعة دائمة وفورية لواقع النظافة على مستوى الأحياء والشوارع والمناطق السكنية من اجل توفير المحيط البيئي الملائم للمواطنين من خلال رؤية شاملة تتضمن تكاثف الجهود لجميع القطاعات ورؤساء البلديات. وأسدى الوالي تعليمات للحفاظ على نظافة المحيط وتحسين الإطار المعيشي للمواطن، مشيرا إلى الأهمية القصوى التي يوليها في نظافة المحيط مؤكدا على الجميع أنهم معنيون وإشراك المواطنين في العملية مع المتابعة الدائمة والفورية لواقع النظافة من طرف المعنيين خاصة مع دخول موسم الاصطياف أين تتطلب جهود اكبر للحفاظ على النظافة العمومية والمحيط البيئي.

 

بشرى.ر

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010