الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

🔴🟢⬅ رئيس الجمهورية يُنهي مهام محافظ بنك الجزائر رستم فاضلي 🔴🟢⬅ إصابة جديدة واحدة بكورنا خلال 24 ساعة

الرئيس تبون يهنئ فريقي اتحاد خنشلة ومولودية البيض هذا موعد استلام المعبرين الحدوديين بين الجزائر وموريتانيا التماس 10 سنوات سجنا للطيب لوح و5 للسعيد بوتفليقة هل الجزائر في منأى عن جدري القرود؟

وطني ::: بورصة الجزائر تحذر من الإعلانات غير المرخصة ::: يوم :2022-01-29

تخص الاستثمار في الأوراق المالية القابلة للتحويل

بورصة الجزائر تحذر من الإعلانات غير المرخصة



حذرت لجنة تنظيم و مراقبة عمليات البورصة، أمس الاول الخميس، من إعلانات الاكتتاب للأوراق المالية وغيرها من المنتجات المالية الناتجة عن الدعوة العامة للادخار غير المرخصة من قبل مصالحها. و قد وجهت اللجنة في مذكرة نُشرت على موقعها الالكتروني الرسمي، تنبيها لعموم الجمهور بخصوص مقترحات الاستثمار في الأوراق المالية القابلة للتحويل وغيرها من المنتجات المالية التي تندرج في إطار عمليات الدعوة العامة للادخار التي لم تخضع مسبقذا إلى موافقة اللجنة. و أضافت لجنة تنظيم و مراقبة عمليات البورصة أن هذه المقترحات التي أبلغ عنها بعض المهنيين في السوق المالية، والتي أشارت إليها مواقع الكترونية أو شبكات اجتماعية أو من خلال أرضيات، غالبذا ما تعد بعوائد جذابة وخالية من المخاطر ، كما دعت، إلى يقظة الجمهور، ولا سيما المستثمرون في الأوراق المالية، والامتناع عن الاستثمار في هذا النوع من المشاريع ومطالبتهم بعدم الاستجابة لهذه الإعلانات ودعوات الاكتتاب لدى أطراف أخرى. و شددت مذكرة ذات الهيئة المالية على أصحاب هذه الدعوات إلى التمويل، بضرورة الامتثال لأحكام المادة 41 من المرسوم التشريعي 93-10 المؤرخ 23 مايو 1993 المعدل و المتمم المتعلق ببورصة القيم المالية. ينص هذا الإجراء على أن أي شركة أو مؤسسة عمومية، التي تصدر من خلال دعوة عامة للادخار، أوراق مالية أو أي منتج مالي آخر مشار إليه في المادة 30، يجب أن تنشر أولاذ مذكرة لإشعار الجمهور تتعلق بتنظيمها ووضعها المالي وتطور نشاطها. و جاء في ذات الوثيقة انه يجب على أي شركة تطلب قبول أوراقها المالية للتداول في البورصة أن تصدر إشعارذا أولاذ ، و ينبغي أن تتم الموافقة على هذا الإشعار من قبل لجنة تنظيم و مراقبة عمليات البورصة، قبل نشره. كما تم التأكيد في هذه المذكرة أن مفهوم الدعوة العامة للادخار تم توضيحها بموجب أحكام المادة 2 من نظام لجنة تنظيم البورصة رقم 96-02 المؤرخ في 22 يونيو 1996، المعدل والمتمم، والتي تنص على أن الطابع العام للدعوة إلى الادخار ناتجة عن توزيع الأوراق المالية خارج دائرة ضيقة من الأشخاص، و قبول الأوراق المالية للتداول في بورصة الأوراق المالية، و الطعن، لإيداع الأوراق المالية، سواء لبنوك أو مؤسسات مالية أو لوسطاء في معاملات سوق الأوراق المالية، وإما إلى أي عملية إعلانية أو تسويقية . ووفقذا لذات المذكرة فان لجوء مروجي هذه المشاريع إلى الدعاية الإعلانية مهما كانت دعائمها (صحافة يومية، مواقع إلكترونية أو أرضيات) أو أنشطة تسويق بهدف طلب عمليات اكتتاب في الأوراق المالية القابلة للتحويل وغيرها من المنتجات المالية، تدخل في نطاق عملية الدعوة العامة للادخار . في هذا الإطار تم تذكير المبادرين بهذه العمليات أنه من اجل الحصول على تأشيرة لجنة تنظيم البورصة وقبل أي عملية اكتتاب، يجب أن يقدموا مشروع مذكرة إعلامية، قبل شهرين على الأقل من التاريخ المحدد للإصدار، وذلك وفقذا لأحكام لائحة لجنة تنظيم البورصة. و أضافت اللجنة أن عدم الامتثال لهذه الإجراءات التنظيمية المسبقة سيبطل النظام القانوني لعملية الدعوة العامة للادخار و سينجر عنه بشكل إلي إلغاء الأوراق المالية التي تم إصدارها . و جاء في المذكرة أن لجنة تنظيم عمليات البورصة تحظى وفقذا للقوانين واللوائح سارية المفعول وبصفتها سلطة تنظيمية، بالحق في اتخاذ جميع الإجراءات القانونية ضد الشركات المخالفة

 

محمد.ج

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010