الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

إيتو يعتدي على يوتيوبر جزائري في الدوحة وزير الاتصال يستقبل سفير روسيا الرئيس تبون: أدرك طموحات الشعب لعدالة حقة وجزائر جديدة تسليم 384 مركبة من علامتي SNVI و مرسيديس بنز

الصحراء الغربية ::: جيش الاحتلال المغربي يحتضر! ::: يوم :2021-01-04

بعد قرابة شهرين من اندلاع حرب الكركرات

جيش الاحتلال المغربي يحتضر!



المخزن يوظف عملاء بـ 3 آلاف درهم لنشر المغالطات


كشف الباحث الصحفي والعميل السابق في المخابرات المغربية، فريد بوكاس، عبر قناته على فيسبوك (ان 24) عن انهيارات تخللت قيادة الجيش المغربي بعد اندلاع الحرب الثانية في الصحراء الغربية مبرزا ان الجهاز المخابراتي المغربي يوظف 600 عميل في اللجان الإلكترونية لشن حملات تشويش مضللة داخل وخارج المغرب.



وأضاف العميل السابق في المديرية العامة لمراقبة الاراضي المغربية، نقلا عن مصادر دبلوماسية وصفها بـ جد موثوقة أن الجيش المغربي نقل بعض الجنود المغاربة الذين اصيبوا خلال المواجهات العسكرية مع الجيش الصحراوي إلى مستشفيات الداخلة والسمارة المحتلتين في ظل إجراءات مشددة وصمت مطبق على حالتهم الصحية . وأكد الصحفي، الذي قال أنه تلقى معلومات من مصدر دبلوماسي أجنبي، بأن محمد السادس يواجه صعوبات تنظيمية ولوجستية في نشر الجيش على طول الجدار الفاصل لمواجهة قوات الجيش الصحراوي، لافتا الى أن هناك اضطرابا واضحا وسط الجنود . وحسب العميل السابق، فإن هناك عدة حالات فرار عسكري وحالات عصيان للأوامر في بعض الثكنات الواقعة في الأجزاء المحتلة من الصحراء الغربية وأخرى في المغرب لا سيما بعد وضع العديد من القادة العسكريين تحت الاستماع والمراقبة من قبل جهاز المخابرات . وأبرز العميل السابق في قناته الى قلة أعداد الجنود المتواجدين على طول الجدار الفاصل، وسط شح الملابس العسكرية والطعام وقلة الأسلحة والذخيرة فضلا عن إثارته لمسألة الإنشقاقات في صفوف الجيش المغربي . ويشرح مؤلف كتاب المغرب بعيون عميل استخباراتي بالتفصيل وضع القادة والجنود المغاربة، من خلال تسريبات خطيرة تحصل عليها، موضحا أن هناك اضطراب في توزيع السلاح والطعام على الجنود، هذا وسط مخاوف القادة العسكريين من فقدان السيطرة على الجنود، مثل ما كان يخشى منه في السابق . كما تحدث السيد بوكاس عن الخسائر التي سببتها الضربات التي وجهها جيش التحرير الصحراوي ضد القوات المغربية في هذه الأيام الـ 50 من الحرب المفتوحة. وتطرق الصحفي المغربي أيضا إلى تعرضه للاضطهاد المستمر من قبل أجهزة المخابرات المغربية وهجمات من قبل الذباب الالكتروني المغربي الذي يشرف عليه المسؤول الامني المغربي عبد اللطيف حموشي، الذي يترأس المديرية العامة لمراقبة التراب المغربي وهو أيضا المدير العام للمديرية العامة للأمن الوطني . وأبرز الباحث الصحفي في السياق، أن جهاز المخابرات المغربي يوظف 600 عميلا لديهم حسابات على الإنترنت وجهاز لوحي وهاتف محمول ويتقاضون ثلاثة آلاف درهم شهريا لشن حملات تشويش مضللة داخل وخارج المغرب، مضيفا أن أكثر من 300 عنصر جديد التحقوا بهذه الهيئة الأمنية وفتحوا مكاتب لهم في القنيطرة .

 محلل مغربي: هذا هو الهدف من التطبيع المغربي-الصهيوني



يرى المحلل السياسي المغربي المختص في الشأن الصهيوني، هشام توفيق، أن الكيان الصهيوني يهدف من خلال التطبيع الى إشعال الصراعات وتأجيج النزاعات بين المغرب وجيرانه، معبرا عن رفض الشعب المغربي لهذا التطبيع، الذي يهدد بتمزيق كل المنطقة المغاربية. وأكد السيد هشام توفيق في مداخلة هاتفية له على القناة الفضائية اللبنانية النبأ، إن الهدف من التطبيع ومن المشروع الصهيوني في المملكة المغربية هو أن يٌشعل النزاعات ويؤجج الصراعات في منطقة المغرب العربي، لتمزيق المنطقة برمتها، وهو ما سيكشفه المستقبل. وفي رده على سؤال حول ما سيجنيه المغرب من التطبيع مع اسرائيل، قال الناشط المغربي، من الوهم أن نصدق أن الكيان الصهيوني، وحليفته أمريكا ستقدم الدعم للمغرب، لافتا الى أن التطبيع في استراتيجية الحركة الصهيونية ليس من اجل تبادل مصالح او صفقات بين الشعوب، بل في عقيدتهم الاستخباراتية هو اختراق من اجل تعزيز بعض الانظمة، كالنظام المغربي، من أجل ضرب القوى الحية الرافضة لمخططاتهم. وأضاف في سياق متصل، التطبيع هو اختراف وتدمير وتصفية القوى الحية، و زرع كيانات و تقسم المقسم، لتمزيق الشعب المغربي، و كل المنطقة المغاربية ، متسائلا كيف يمكن أن نثق في الحركة الصهيونية بعد كل ما فعلته مع الشعب الفلسطيني، و حتى في نقض القرارات الاممية . وابرز السيد هشام توفيق، أن رفض الشعب المغربي للتطبيع كان قويا سواء من الاحتجاجات او من خلال المؤسسات و الهيئات، التي استنكرت التطبيع، و سطرت برامج قوبلت بالرفض و المنع و الاعتقال، مشددا على ان الشعب المغربي يرفض اي علاقات مع الكيان الصهيوني، خاصة و انها تضرب في الصميم، الهوية المغاربية، التي لها تاريخ و حضارة في بيت المقدس منذ اكثر من 7 قرون . ولفت ذات المتحدث الى أن هذا الاتفاق تجاوز ارادة الشعب المغربي، و كل الجماهير ترفض ذلك ، مستدلا ب الوقفات الاحتجاجية التنديدية في مختلف المدن المغربية و بالشعارات القوية  في الملاعب .


+ عسكري مغربي سابق يحذر من المؤامرة التي تحاك ضد الجزائر

حذر العسكري السابق في الجيش الملكي المغربي، عبد الرحيم المرنيسي، من المؤامرة التي تٌحاك ضد الجزائر من قبل الكيان الاسرائيلي والنظام المغربي، مؤكدا أن نظام المخزن أصبح يشكل خطرا حقيقيا على أمن واستقرار منطقة المغرب العربي وشمال افريقيا . وقال السيد عبد الرحيم المرنيسي في تصريحات ل (واج) من العاصمة الفرنسية باريس، إن العدو الأكبر الذي يهدد استقرار المنطقة المغاربية هو النظام الملكي القائم في المغرب، خاصة بعد أن فتح الباب على مصراعيه للكيان الاسرائيلي، بكل ما يشكله من مخاطر امنية و اقتصادية و اجتماعية على المملكة وجيرانها . ويرى السيد المرنيسي، أن الجزائر هي المستهدف الاكبر من هذا التطبيع، لأنها العقدة الاكبر عند الكيان الاسرائيلي، الذي يحاول بشتى الطرق، ومنذ سنوات ضرب استقرارها ، لافتا ألى أن المواقف التاريخية للدولة الجزائرية في مواجهة المخططات الصهيونية، ودعم الحركات التحررية، جعلتها في قلب المؤامرات الاسرائيلية . والاخطر- حسبه- الجماعات المتطرفة، التي يدعمها الكيان الاسرائيلي في منطقة المغرب العربي وشمال افريقيا، ما يهدد امن المنطقة برمتها، مضيفا أن اسرائيل بتواطؤ مع نظام المخزن ستلعب كل الاوراق من اجل إشعال فتيل الدمار بالمنطقة التي لا تتحمل المزيد من التوترات. وفي حديثه عن الهجمة المغربية، التي تستهدف الجزائر، قال عضو الائتلاف من اجل التنديد بالدكتاتورية في المغرب، إن الجزائر أصبحت الشماعة التي يعلق عليها المغرب فشله، للتخفيف من الضغط الشعبي الذي يواجه، مستدلا في ذلك بمحاولات تبرير التطبيع بما يسميه زورا وبهتانا، مواجهة خصوم الوحدة الترابية. وأوضح في هذا الإطار، أن النظام الملكي هو سبب النكسة التي يعيشها المغرب، و ليست الجزائر ، قائلا، ليست الجزائر من جلبت الكيان الاسرائيلي الى المغرب، و ليست هي من تتاجر بالمخدرات بل هي البلد الوحيد في الجوار الذي ظل يساند الشعوب المضطهدة، و يكافح في سبيل تحررها. وفي رده على بعض الاصوات النشاز، التي تدعي أن الجزائر هي سبب تأخر بناء الاتحاد المغاربي، قال السيد المرنيسي، إن الجزائر لم تترك جيرانها في عز الحاجة، ولم تكن سباقة لغلق الحدود، لافتا الى ان النظام المغربي بالتحالف مع قوى الاستعمارية يجند ابواقا مأجورة للتطاول على الجزائر. ويرى أن، التطبيع مع الكيان الصهيوني سيعجل برحيل النظام الملكي في المغرب، قائلا النظام على حافة السقوط والانهيار المدوي ، مشيرا الى أن المغرب يحاول اخفاء الحقائق الميدانية و ما يتكبده جيشه من خسار بشرية و مادية . وأضاف في هذا الإطار، هناك تكتم كبير لدرجة تهديد العائلات بعدم الحديث عن وفياتها من الجنود بمبرر الامن القومي ، لكن يستطرد قائلا، غير أنه في زمن الرقمنة والتكنولوجيا لم يعد التكتم مجديا، والعالم كله يعلم اليوم، ان الجيش الصحراوي الحق بالجيش الملكي خسائر كبيرة في الارواح و العتاد . واعتبر في سياق متصل، الخرق المغربي السافر لاتفاق وقف اطلاق النار يوم 13 نوفمبر الماضي، خطأ استراتيجيا فادح ، مضيفا، ، وقال أن ما قام به المغرب في الكركرات جريمة نكراء، و ورطة يتحمل مسؤوليتها النظام المغربي .


 الشعب الصحراوي محبط من تقاعس الأمم المتحدة

 أكد ممثل جبهة البوليساريو في أستراليا كمال فاضل أن الشعب الصحراوي محبط من تقاعس الأمم المتحدة أمام الانتهاكات المغربية المتكررة لاتفاق وقف إطلاق النار، معربا عن أسفه لعرقلة مسار تسوية النزاع في الصحراء الغربية. واكد كمال فاضل لمكتب المحاماة الأسترالي (محامو سيدني الجنائيون)، إن قرار الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي بإلغاء اتفاق وقف إطلاق النار لعام 1991 هام له مدلوله ويشهد على إحباط الصحراويين أمام الانتهاكات المتكررة لاتفاق الأمم المتحدة لوقف إطلاق النار من قبل المغرب وعرقلته المتواصلة لمسار تسوية النزاع في الصحراء الغربية وتنظيم استفتاء لتقرير المصير . وبحسب الدبلوماسي الصحراوي، فإن تقاعس المنظمة الدولية و خضوعها الظاهر للسلطات المغربية ، هو مصدر هذا الإحباط على الرغم من أن الصحراء الغربية مصنفة على أنها منطقة غير مستقلة ولا تزال موضوع تصفية استعمار يقع على عاتق الأمم المتحدة. كما أكد ممثل جبهة البوليساريو في هذا الصدد، أن المغرب يرغب في الإبقاء على الوضع الراهن لمواصلة استغلال موارد الإقليم، وقمع السكان الصحراويين، وعرقلة المسار الأممي لتسوية النزاع في الصحراء الغربية، يدون أي عقاب . كما أشار السيد فاضل، خلال هذا الحديث، إلى أن محكمة العدل الدولية، والمستشار القانوني للأمم المتحدة، ومحكمة العدل الأوروبية والمحاكم العليا في المملكة المتحدة وجنوب أفريقيا، خلصوا جميعا إلى أن المغرب ليس له سيادة على الصحراء الغربية. كما اعترفت الجمعية العامة للأمم المتحدة بوجود المغرب في الصحراء الغربية على أنه احتلال أجنبي في عامي 1979 و1980. وأضاف السيد فاضل أن وجود الأمم المتحدة في المنطقة فشل في مراقبة الانتهاكات المغربية .       كما أكد لسوء الحظ، كانت الأمم المتحدة غير فعالة فيما يخص ملف الصحراء الغربية، بسبب دور بعض أعضاء مجلس الأمن، مثل فرنسا، الذين قاموا بحماية المغرب، مما سمح للنظام بانتهاك الاتفاقات التي وقعها وعرقلة خطة التسوية وإجهاض عملية الاستفتاء . وأعرب الدبلوماسي الصحراوي عن انتقاده لهذه البلدان التي لها حق النقض، لكونها تفضل مصلحتها الشخصية على الشرعية الدولية والقانون الدولي، وبالتالي السماح للمغرب بالإفلات من العقاب بانتهاكاته ميثاق الأمم المتحدة ولوائحها. وفي الوقت نفسه ندد ممثل جبهة البوليساريو بالوضع المؤسف في الأراضي الصحراوية المحتلة، مضيفا إن الصحراويين الذين يعيشون في الأراضي المحتلة يعانون من القمع والحرمان من حقوقهم الأساسية والاعتقال والتعذيب. ولا يزال الكثيرون محتجزين في السجون المغربية منذ عقود . وأكد السيد فاضل في ذات السياق، أن العمل العسكري يبقى - بعد 30 عاما - الخيار الوحيد للضغط على المغرب لإحضاره إلى طاولة المفاوضات ، موضحا أن جبهة البوليساريو ستواصل استراتيجيتها في حرب الاستنزاف ، سيما بعد استئناف الاشتباكات في جنوب-غرب الصحراء الغربية.

 حزب سويدي يطالب الحكومة بـ الاعتراف بالصحراء الغربية


طالبت الناطقة الرسمية لحزب الخضر السويدي في شؤون السياسة الخارجية، جانين ألم إريكسون، حكومة بلادها بـ الاعتراف بالجمهورية الصحراوية كدولة وإدانة الاحتلال المغربي ، منتقدة الموقف المتخاذل للاتحاد الأوروبي تجاه القضية الصحراوية. وأشارت إريكسون - في مقال مشترك مع الناطقة الرسمية لشبيبة حزب الخضر السويدي، عايدة بديلي، نشرتاه بجريدة غوتيبورغ بوستن السويدية - إلى أن حزب الخضر يريد من السويد أن تعترف بالصحراء الغربية كدولة. وقالت الناطقتان أن الاعتراف من دول الاتحاد الأوروبي سيشكل جزءا هاما من الوضع العام وسيوجه الاعتراف السويدي إشارة مهمة وواضحة إلى المجتمع الدولي وحركات التحرير التي تؤمن بالسلام والتنمية الديمقراطية في المنطقة ‎. ورأت المسؤولتان الحزبيتان، حسبما نقلت وكالة الأنباء الصحراوية، أن الحل المنطقي للنزاع يتمثل في خروج المغرب من الصحراء الغربية، ووضع حد للنزاع عبر الاعتراف الدولي بالجمهورية الصحراوية .‎ وانتقدتا بشدة إصرار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، دونالد ترامب، على عرقلة جهود السلام في الصحراء الغربية، عبر اعترافه غير المسؤول وغير الشرعي بالاحتلال المغربي للصحراء الغربية. وفي هذا الإطار قالت الناطقتان الرسميتان إن حقيقة أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته يستخدم الآن أيامه الأخيرة في السلطة لبذل قصارى جهده لوضع حد لعملية سلام عرجاء أصلا أمر مرفوض وغير مسؤول للغاية، لكنه موقف يبين أيضًا على أن من واجب المجتمع الدولي أن يتحرك لمعالجة النزاع. وسنرى ما يمكن لإدارة بايدن القادمة أن تفعله لمعالجة بعض الضرر الذي ألحقه ترامب بالشرعية الدولية .
 

 

كريم.ب

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010